تاجر مخدرات برازيلي يحاول الهروب من السجن متنكرا في هيئة ابنته

تاجر مخدرات برازيلي يحاول الهروب من السجن متنكرا في هيئة ابنته
كان السجين يرتدي شعرا مستعارا، وقناعا من السيليكون يشبه وجه ابنته.

تاجر مخدرات برازيلي يحاول الهروب من السجن متنكرا في هيئة ابنته

ألقت الشرطة في البرازيل القبض على تاجر مخدرات أثناء محاولته الهروب من السجن معتمدا على التنكر في هيئة ابنته.

ونشرت إدارة أحد السجون في العاصمة البرازيلية ريو دي جانيرو فيديو يظهر السجين وهو يرتدي شعرا مستعارا، وقناعا من السيليكون يشبه وجه ابنته، وحمالات صدر، وسروالا ضيقا من الجينز.

ويظهر الفيديو الرجل، 42 سنة، وهو يخلع هذه الأشياء ليكشف عن هيئته الحقيقية. وقال مسؤولون إن الابنة، 19 عاما، قد تواجه اتهامات بمساعدة سجين وتحريضه على الهروب.

وذهبت الشابة لزيارة والدها كلاوفينو دا سيلفا في سجن في ريو دي جانيرو حيث يقضي فترة عقوبة لمدة 73 سنة وعشرة أشهر. وقالت إدارة السجن إن سيلفا كان يخطط، على ما يبدو، لترك ابنته داخل السجن بدلا منه.

ولكن توتره ومشيته المرتبكة جعلاه محل شك، وأوقفه أحد الضباط ليكتشف أمره.

لم تكن هذه هي المرة الأولى التي يترك فيها مسجون أحد أقاربه داخل السجن في محاولة للهروب. ففي العام الماضي، قام مسجون في بيرو بتخدير توأمه أثناء زيارة له وتركه داخل السجن ليقضي المدة بدلا منه. ولم تكتشف إدارة السجن تبديل المسجون حتى أُلقي القبض على بعد أكثر من عام من هروبه.

وتخضع ابنة المسجون وسبعة من أقاربه للتحقيق، من بينهم امرأة حامل لم يفتشها حراس السجن. وقالت إدارة السجن إنهم هربوا الأشياء التي استخدمها دا سيلفا في التنكر أثناء زيارات له.

ولم تكن هذه هي المحاولة الأولى للهروب التي يقوم بها دا سيلفا، إذ كان بين مجموعة تتكون من 31 سجينا هربوا بالفعل عبر شبكة الصرف الصحي الخاصة بالسجن، لكن الشرطة ألقت القبض عليه.

وقال مسؤولون إن دا سيلفا سوف يُنقل إلى سجن شديد الحراسة للحيلولة دون قيامه بأية محاولات أخرى للهروب.
المصدر : BBC عربي