أسباب ضعف الأعصاب وطرق طبيعية لعلاجها

أسباب ضعف الأعصاب وطرق طبيعية لعلاجها

أسباب ضعف الأعصاب وطرق طبيعية لعلاجها


يحدث ضعف الأعصاب نتيجة لعدة أسباب، سواء العادات الخاطئة أو المشكلات الصحية التي تؤثر على قوة الأعصاب، ويمكن علاج ضعف الأعصاب ببعض الطرق الطبيعية.

نتيجة الساعات الطويلة التي تقضيها في الضغط، سواء كان ذلك خلال العمل أو في نطاق الأسرة، يمكن أن تحدث بعض التأثيرات السلبية على قوة الأعصاب، والتي تظهر اثارها الجانبية بمرور الوقت.

ما هو ضعف الأعصاب؟

الضعف العصبي أو الاعتلال العصبي هو مصطلح طبي يستخدم لتعريف مختلف الاضطرابات العصبية التي تسبب ضعف الأعصاب في بعض أجزاء الجسم أو عدم حركتها.

ويمكن أن يكون ضعف الأعصاب أمر مؤقت أو دائم.

أسباب ضعف الأعصاب

هناك أسباب شائعة لضعف الأعصاب، وتشمل:

التهاب الأعصاب أو تلفها.تطور الأورام الخبيثة التي تؤثر على الخلايا العصبية.اضطراب النبضات العصبية بواسطة السموم.اتباع نظام غذائي غير صحي.الضغط العصبي والإجهاد الشديد.التهابات الأعصاب الناتجة عن البكتيريا أو الفيروسات أو الطفيليات.الأدوية التي تؤثر على صحة الأعصاب أو تغير وظيفتها مع مرور الوقت.نقص العناصر الغذائية الهامة للجسم.العيوب الخلقية أو التشوهات الوراثية التي تغير وظيفة الأعصاب.أعراض ضعف الأعصاب

تختلف أعراض الضعف العصبي وفقاً لنوع وموقع العصب المتأثر. ومع ذلك، هناك بعض الأعراض الشائعة التي تحدث نتيجة ضعف الأعصاب، وهي:

وخز والام في المناطق التي يصيبها ضعف الأعصاب.القلق والاكتئابضعف المناعةالإعياء والإرهاق الشديد.تأثيرات على قوة حواس الجسم بما فيها حاسة الشم أو الرؤية أو التذوق أو اللمس أو السمع.ضعف التركيز والقدرات العقلية.ضعف العضلات.الرعشة.طرق طبيعية لعلاج ضعف الأعصاب

تساعد بعض الطرق الطبيعية في علاج ضعف الأعصاب والمساعدة في تقويتها، وتتمثل في:

1-تدليك الجسم بالزيوت

يعتبر تدليك الجسم بالزيوت الطبيعية علاجاً معروفاً لكثير من الأمراض، بما في ذلك الضعف العصبي.

حيث يساعد هذا العلاج في تنشيط الجسم والعقل ويضمن صحة ونشاط الجهاز العصبي.

ولتطبيق تدليك الجسم بالزيوت، يتم تسخين كمية كافية من زيت اللوز أو السمسم وبتدليك الجسم بهذا الزيت الدافىء.

ثم يترك لمدة نصف ساعة على الجسم قبل أخذ حمام.

تطبق هذه الوصفة يومياً.

2-ملح ابسوم الإنجليزي

نظراً لخصائصه المضادة للإلتهاب، واحتواءه على نسبة مرتفعة من المغنيسيوم، يستخدم ملح ابسوم الإنجليزي في تخفيف الألم والتهاب، كما يمكن استخدامه لتخفيف الضعف العصبي.

ولتطبيق الوصفة، يتم إضافة كوب من ملح ابسوم إلى ماء حوض الإستحمام، والجلوس فيه لمدة 15 إلى 20 دقيقة.

ينصح بالجلوس في حمام ابسوم ثلاث مرات أسبوعياً.

3-العلاج بالماء

يستخدم العلاج بالماء لتخفيف الألم والالتهابات، وهو علاج مثالي للضعف العصبي.

حيث يساعد التبديل بين الماء البارد والساخن في تقليل الألم والالتهابات التي تحدث بسبب الأعصاب الضعيفة أو التالفة.

ولتطبيق هذا الإجراء، يتم أخذ حمام بارد ثم أخذ حمام دافىء، ولكن يجب إنهاء الحمام بماء بارد.

بدلاً من ذلك، يمكن وضع منشفة نظيفة في ماء بارد وتطبيقها برفق على جميع أنحاء الجسم، ثم القيام بنفس الإجراء عبر المنشفة الدافئة.

4-ضوء الشمس

يعد تعريض الجسم لأشعة الشمس في الصباح الباكر طريقة فعالة لعلاج الضعف العصبي.

فغالباً ما يرتبط الضعف العصبي بنقص فيتامين د، وتساعد أشعة الشمس على إنتاج المزيد من فيتامين د بالجسم.

ولكن يحذر الخروج في أشعة الشمس الشديدة خلال وقت الظهيرة، لأن لهذا تأثيرات ضارة على الصحة.

أطعمة هامة لتقوية الأعصاب

أيضاً توجد مجموعة من الأطعمة التي تساعد في تقوية الأعصاب، وهي:

1-فيتامين د وفيتامين ب

ينصح بتناول الأطعمة الغنية بفيتامين د وب، حيث أنها ذات خصائص مضادة للإلتهابات وتعزز صحة الجهاز العصبي.

ينصح بتناول السمك والحبوب الكاملة والخضروات والأرز البني وصفار البيض لمكافحة أي قصور في هذه الفيتامينات بشكل طبيعي.

2-المغنيسيوم

يعتر المغنيسيوم من أهم المعادن لصحة الجهاز العصبي، فهو معروف بخصائصه المضادة للالتهابات، والتي يمكن أن تساعد في تخفيف التهاب الأعصاب، كما أنه يعزز إنتاج السيروتونين للاسترخاء في الجهاز العصبي.

وهناك عدة مصادر غذائية للمغنيسيوم مثل الشوكولاتة الداكنة والخضار الورقية والموز والمشمش.

3-الأحماض الدهنية أوميغا 3

هي الأحماض الدهنية المتعددة غير المشبعة، والتي تعد من أفضل طرق تعزيز صحة الجهاز العصبي نظراً لخصائصها المضادة للالتهابات.

يمكن للأوميغا 3 أن تساعد في علاج أمراض الجهاز العصبي المختلفة من خلال تسريع عملية استرداد الأعصاب الضعيفة والتالفة.

ويعد تناول المأكولات البحرية مثل الماكريل والمحار والسردين وسمك السلمون وسمك التونة طريقة مثالية لزيادة تناول أحماض أوميغا 3 الدهنية بشكل طبيعي.

4-شاي البابونج

يعمل شاي البابونج كمسكن، ويقلل من القلق، ويهدئ الأعصاب، كما أن لديه خصائص مضادة للالتهابات التي يمكن أن تساعد في علاج الأعصاب التالفة أو المصابة.

ولإعداد شاي البابونج، يتم إضافة ملعقة منه إلى كوب ماء، ثم يتم غليه لمدة 5 دقائق وتصفيته وتركه ليبرد قليلاً.

يضاف إليه ملعقة من العسل الأبيض وشربه 3 مرات يومياً.

5-الشاي الأخضر

للشاي الأخضر فوائد عديدة، ومنها تعزيز النظام العصبيبالجسم، ويرجع ذلك إلى احتوائه على مركبات مثل L-theanine المعروفة بخصائصا في تعزيز المخ.

كما يساعد الشاي الأخضر في مكافحة الاكتئاب والقلق والاضطرابات المرتبطة بالتوتر.

ولتناول الشاي الأخضر، يتم إضافة ملعقة أو كيس منه إلى الماء المغلي مع التحريك لمدة 5 إلى 10 دقائق، وتركه ليبرد قليلاً ثم إضافة ملعقة عسل إليه وشربه.

يفضل شرب الشاي الأخضر ثلاث مرات يومياً دون إضافة السكر إليه.

تمارين رياضية لتقوية الأعصاب

أيضاً تساعد بعض التمارين الرياضة في تقوية الأعصاب، وتشمل:

تمارين اليوغا والتأمل: ينصح بالقيام بها يومياً لتهدئة الأعصاب وتخفيف التوتر والشعور بالإسترخاء.المشي بدون حذاء: سواء على أرض رطبة أو الشاطىء الرملي، فهذا يساعد في تقليل مستويات الإجهاد والإلتهابات بالجسم وشفاء الجهاز العصبي.التنفس العميق: يمكن أيضاً ممارسة التنفس العميق للتخفيف من التوتر والشعور بالاسترخاء ومحاربة القلق والاضطرابات المرتبطة بالإجهاد وتحسين قدرات الشفاء الطبيعية بالجسم.طرق الوقاية من ضعف الأعصاب

تساهم بعض الإجراءات في الوقاية من ضعف الأعصاب، وهي:

التوقف عن التدخين: حيث يؤثر على مختلف أعضاء الجسم بما فيها الجهاز العصبي.الحصول على الراحة: وعدم الإجهاد الزائد للجسم وللأعصاب.الإكثار من شرب السوائل: وخاصةً الماء، حيث يساعد الماء في تحسين صحة الجهاز العصبي.تعلم مهارات جديدة: والتي تساعد في زيادة الإنتباه والقدرة على التركيز.عدم تناول أدوية دون وصف الطبيب: لأن بعض الأدوية يمكن أن تؤثر على صحة الجهاز العصبي.ممارسة الرياضة: حيث تساعد في تقوية العضلات والأعصاب وصعوبة تلفها.