اضطرابات "بريكسيت" ترسل الجنيه لأدنى مستوياته منذ 2017

اضطرابات "بريكسيت" ترسل الجنيه لأدنى مستوياته منذ 2017

اضطرابات "بريكسيت" ترسل الجنيه لأدنى مستوياته منذ 2017

ويأتي هذا في وقت يعود فيه المشرعون البريطانيون من إجازتهم الصيفية لبدء أسبوع يعتبر شديد الخطورة بالنسبة لمستقبل بريطانيا، إذ سيحاول المشرعون الراغبون بمنع خروج فوضوي من الاتحاد الأوروبي الثلاثاء السيطرة على جدول الأعمال البرلماني، حتى يتمكنوا من تمرير تشريع يحظر خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق في 31 أكتوبر/ تشرين الأول.



وذكرت وسائل إعلام بريطانية الاثنين أن حكومة رئيس الوزراء بوريس جونسون قد تضغط من أجل انتخابات بتاريخ 14 أكتوبر/ تشرين الأول، في حال عرقل المشرعون استراتيجيته لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي مع أو بدون اتفاق يحمي التجارة.
ويقول كريغ إرلام، كبير محللي السوق في شركة تداول العملات الأجنبية، واندا، إن "التطورات الأخيرة تركت تجار الإسترليني بالقليل من التفاؤل"، مضيفاً أنه يتوقع المزيد من التقلبات في المستقبل.
يذكر أن الشكوك المحيطة بعلاقة بريطانيا المستقبلية مع الاتحاد الأوروبي، والذي يعد أكبر شريك تجاري لها، باتت تظهر بوضوح على اقتصاد البلاد، إذ تشير بيانات التصنيع ومبيعات التجزئة في المملكة المتحدة إلى أن القطاعات تراجعت أكثر في شهر أغسطس/ آب الماضي.
انخفض سعر الجنيه الإسترليني الثلاثاء إلى أقل من 1.20 دولار للمرة الأولى منذ أوائل العام 2017، وسط تزايد الشكوك بشأن مستقبل خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، والحديث عن انتخابات عامة للمرة الثالثة في المملكة المتحدة خلال 4 سنوات.

وانخفضت العملة بمقدار 0.9٪ مقابل الدولار لتبلغ 1.1957 دولار، أي أدنى مستوى منذ انهيار العملة المفاجئ في أكتوبر/ تشرين الأول من العام 2016، وفقاً لوسيط العملة FXTM.
المصدر : cnn