اجتماع موسع لوجهات ومثقفي وسياسي لنزع فتيل الاحتراب بالحجرية

اجتماع موسع لوجهات ومثقفي وسياسي لنزع فتيل الاحتراب بالحجرية

اجتماع موسع لوجهات ومثقفي وسياسي لنزع فتيل الاحتراب بالحجرية


تداعي اليوم الاثنين 2019/10/7م وبعزله شرجب مشائخ وجهاء واعيان وسياسي ومثقفي الحجرية وذلك لنزع فتيل الاحتراب الاهلي بالشمايتين وبالمنطقة..
وفي مستهل الاجتماع والذي عُقد بمنزل الشيخ/محمد عبدالولي احمدسيف الشرجبي رحب الشيخ/محمدعبدالولي احمدسيف بالحاضرين والمشاركين من مختلف عزل ومديريات ومن مختلف اطياف العمل السياسي بالحجرية وأكد انه علي الجميع ان يفتح صفحه جديدة من اجل الوطن ومن اجل استعادة دولة النظام والقانون ومن اجل المشروع المدني ...وبعد ذلك تم قراءة الفاتحه علي روح الشهيد المناضل/احمدسيف الشرجبي وعلي روحي شهيدي الغدر والخيانة/اسامة عبدالحكيم الاشعري وأشرف عبدالجبار الذبحاني والذين تم تصفيتهما جسدياً ظهيرة الخميس الماضي. واشار الشيخ/فضل الخامري بان هذا التحرك المجتمعي جاء بعد ان تأكد للجميع ان الوضع في التربة والشمايتين سوف ينزلق ما لايحمد عقباه وان نار الانفلات الامني والاقتتال سوف يصل الي كل بيت في قرى وعزل المديرية والحجرية مالم يقف المجتمع وابناءالشمايتين والحجرية مع انفسهم ومع الوطن ويتداركوا الانهيار المخطط للمنطقة.. وقدناقش الاجتماع الموسع ماحدث يوم الخميس الماضي من اغتيال وتصفية جسدية لشهيدي الحجرية والوطن..اسامة الاشعري واشرف الذبحاني والتداعيات التي تلت ذلك الحادث الاجرامي المدان والدخيل علي منطقة الحجرية وثقافتها واعرافها والمخالف لكل الشرائع السماوية والانسانية..وناقش اللقاء التحركات المطلوبة لانفاذ القانون وانصاف اهالي المغدورين وآليات الضغط المجتمعي والشعبي لاستعادة الامن في المنطقة ورفض كافة المظاهر المسلحه فيها. وخرج اللقاء بجمله من التوصيات والقرارات المصيرية والتي ستعمل علي ايقاف التدهورالامني والتشضي المجتمعي.
ومن تلك القرارات والتوصيات : اولا:البدء بحراك شعبي وجماهيري وتنفيذ اعتصام مفتوح للمطالبة بتسليم الجناة وقتلة الشهيدين المغدورين لنيابة الشمايتين..ورفض التسويف في تسليم الجناة والقتلة تحت اي مبرر كان. ثانياً)الاتفاق علي ميثاق شرف بين ابناءالحجرية قاطبة لرفض الاحتراب وتوجيه السلاح الي صدور بعضهم البعض او مشاركة ابنائها باي صراع قادم. ثالثاً)طالب المشاركون بخروج التحشيدات العسكرية والمليشيات من التربة والشمايتين وعودتها الي ثكناتها والي مسرح عملياتها السابقة وتنفيذ الاوامر المتصله بهذا الجانب والصادرة من هيئة الاركان والمنطقة الرابعه ،كون وجود تلك المجاميع سببت إقلاق للسكينة العامة وشجعت علي انتشار الجريمة واخرها حادثة القتل الغادرة للشهيدين/اسامة الاشعري واشرف الذبحاني. رابعا)طلب جميع المشاركون بتوجه كافه ألوية الجيش الي جبهات القتال واستكمال التحرير من عدو تعز والحجرية الاوحد الانقلاب الحوثي الغاشم. خامساً)طالب الجميع ان يكون المشاركون وكافة اطياف المجتمع بالحجرية يداً واحدة من اجل تعزيز السلم والسلام المجتمعي واستعادة دولة النظام والقانون.
والجدير ذكرة بان اللقاءالموسع تمخض عنه تكليف الشيخ/فضل الخامري يالتواصل مع اللجنة التي قدمت من تعز وتم تشكيل لجنتين جماهيريتين..الاولي/ لجنة لمتابعه الجهات العسكرية والامنية المعنية مكونة من الاخوة: ١)الشيخ/سلطان الاصبحي ٢)الشيخ/محمدعبدالولي احمدسيف الشرجبي ٣)الشيخ/طاهر المعمري ٤)الشيخ/محمدالعامري ٥)الشيخ/مفيد الدبعي ٦)الشيخ/عبدالجبار البركاني ٧)الشيخ/طلال شكري
والثانية/لجنة الاشراف العامة علي الاعتصام المفتوح وبعضوية كلاً من: ١)الشيخ/شمسان عبدالرحمن النعمان ٢)ابوبكر القتب ٣)عبدالواسع اليوسفي ٤)منير بجاش ٥)خالدعبدالواحد ٦)عدنان علوان الشرجبي ٧)عمر الشعبي ٨)رضوان الحصبري ٩)مطهرسعيدالشرجبي ١٠)انيس العزعزي ١١)شكيب عبدالله عبده.
يعول الكثير من ابناء الحجرية والشمايتين علي هذا التحرك الشعبي والجماهيري لنزع فتيل الإحتراب والاخطار المحدقة بالشمايتين وبالحجرية،ومنع استنساخ الانفلات الامني والفوضي ونقلها الي مديرية الشمايتين ومختلف مديريات الحجرية وعودة الاستقرار اليها.
اجتماع موسع لوجهات ومثقفي وسياسي لنزع فتيل الاحتراب بالحجرية